fbpx
LOADING

Type to search

مقاومة الأنسولين ..كلمة السر للوزن الزائد والدايت الغير مجدي ومرض السكر.

مقالات علمية

مقاومة الأنسولين ..كلمة السر للوزن الزائد والدايت الغير مجدي ومرض السكر.

Share
مقاومة الأنسولين ..كلمة السر للوزن الزائد والدايت الغير مجدي ومرض السكر.

مقاومة الأنسولين ..كلمة السر للوزن الزائد والدايت الغير مجدي ومرض السكر.

وزنك بيزيد بشكل سريع خصوصاً منطقة البطن والذراعين؟
اتبعت أنظمة غذائية كتير والنتيجة غير مرضية والنزول في الوزن بطيء أو يكاد يكون معدوم وكمان حاسس بتعب..
إشارات كتير بتشير لحالة مهمة جداً ممكن تكون سبب كل اللي بتشعر بيه وهي حالة “مقاومة الأنسولين” يعني إيه؟! هنعرف في النقط اللي هنتكلم عنها حالا..

■ يعني إيه مقاومة الأنسولين Insulin resistance؟

من المعروف ان “البنكرياس” هو العضو المسؤول عن إفراز “الأنسولين” وهو الإنزيم المسؤول عن استهلاك الجلوكوز اللي بيوصل للدم والحفاظ على نسبته الطبيعية بدون زيادة أو نقصان في الدم،وتوصيله للخلايا لمد الجسم بالطاقة اللازمة للقيام بالعمليات الحيوية المختلفة..
في حالة لو عندي “مقاومة أنسولين” ايه هيحصل؟
الجسم بيقاوم “الأنسولين” وبيأثر على فعاليته وبالتالي مش هيقوم بمهمته بشكل طبيعي..
بمعنى ان “الأنسولين”بيكون غير قادر على نقل الجلوكوز لخلايا الجسم لأن المستقبلات “receptors” المسؤولة عن استقبال “الأنسولين” لنقل الجلوكوز بتكون مقفولة ولا تقبل “الأنسولين”(بتقاومه) وبالتالي لا يتم استهلاك السكر اللي دخل الدم وتزيد نسبته فيلجأ الجسم لتحويله إلى دهون تتراكم في الجسم وتؤدي للسمنة والشعور الدائم بالتعب والحاجة للسكريات بسبب ان الخلايا ما حصلتش على ما يلزمها من جولوكوز وينتهي الأمر بإجهاد البنكرياس والإصابة بمرض السكر ويكون تصنيفه سكر من النوع الثاني Type 2.

■ إيه الأسباب اللي بتؤدي لظهور حالة مقاومة الأنسولين؟

1. الإفراط في تناول السكريات والنشويات بيؤدي لظهور مقاومة الأنسولين لأن الخلايا بتكون اكتفت بكمية الجلوكوز اللي دخلتها،وتقوم بإغلاق مستقبلات الأنسولين على سطحها فترتفع نسبته بالدم ويتم تحويله إلى دهون واللي بيؤدي تراكمها المستمر تدريجياً لغلق مستقبلات الأنسولين حتى مع حاجة الخلايا للجلوكوز.
2.  في بعض الأحيان العامل الوراثي بيكون له دور كبير في الإصابة بحالة مقاومة الأنسولين،وبيكون مرتبط بوجود مرض السكر في التاريخ المرضي للعائلة.

■ الأعراض اللي بتظهر في حالة وجود مقاومة الأنسولين:

بتختلف من شخص لآخر،بمعنى ممكن تظهر كلها أو بعض منها فقط وهي:

1_إرتفاع نسبة السكر بالدم
2_الانتفاخ المعوي المستمر،الغازات بسبب صعوبة هضم وامتصاص النشويات.
3_الشعور بالجوع المستمر والاحتياج بشكل خاص للسكريات.
4_زيادة ملحوظة بالوزن وتراكم الدهون خاصةً بمنطقة البطن والذراعين،وصعوبة التخلص من الوزن الزائد.
5_الشعور المستمر بالنعاس والإجهاد وخاصةً بين الوجبات.
6_ارتفاع نسبة الدهون الثلاثية بالدم.
7_ارتفاع ضغط الدم.
8_خلل في عمل الهرمونات للنساء والرجال،فترتفع نسبة هرمون التستستيرون في النساء وهرمون الاستروجين في الرجال..
وهذا الخلل يؤثر بدوره على الخصوبة،وظهور حالات تكيس المبايض في السيدات.

■تشخيص حالة مقاومة الأنسولين:
في بعض التحاليل الطبية بتساعد على تحديد الإصابة بمقاومة الأنسولين أم لا..

1_ تحليل ال “Homa” :
ينقسم تحليل Homa إلى نوعين:

**النوع الأول”Homa IR” وزيادة نسبته تعني زيادة احتمالية الإصابة بمرض السكر.

** النوع الثاني “Homa B” يستخدم لقياس مدى كفاءة البنكرياس (خلايا بيتا) لافراز الأنسولين،وكلما قلت نسبة التحليل كلما زادت نسبة الإصابة بمرض السكر،لأن انخفاض النسبة يعني انخفاض كفاءة البنكرياس في أداء مهمته.

2_تحليل ال C_Peptide ال سي بيبتيد :

هو هرمون بيتم إفرازه من البنكرياس مع الأنسولين بنفس الكمية،ومدة بقائه في الدم أكبر من مدة الأنسولين،لذا فقياس نسبته بتشير بشدة إلى كفاءة البنكرياس في إفراز الأنسولين أو عدمها لارتباطهم الوثيق ببعضهم،كما أن هرمون السي بيبتيد لا يتأثر بأي جرعة أنسولين خارجية يتم أخذها عن طريق الحقن،وبالتالي هو من التحاليل العالية الدقة والحساسية.
يراعى تنبيه المريض بالنوع الثاني من السكر وقف الأدوية لمدة 24 ساعة قبل إجراء هذا التحليل.

النسبة الطبيعية لهرمون السي بيبتيد هي 0.5_2 نانو جرام/مل
ولابد أن يصاحب بتحليل قياس نسبة السكر بالدم وتكون قراءة النتائج كالتالي..

☆☆معدل هرمون طبيعي مع ارتفاع نسبة السكر تشير إلى الإصابة بالنوع الثاني من السكر.

☆☆انخفاض أو انعدام هرمون السي بيبتيد مع ارتفاع نسبة السكر بالدم تشير إلى الإصابة بالنوع الأول من السكر.

☆☆ارتفاع نسبة السي بيبتيد مع ارتفاع نسبة السكر بالدم تشير إلى الإصابة بمقاومة الأنسولين مع الإصابة بالنوع الثاني من السكر.

☆☆ارتفاع نسبة السي بيبتيد مع انخفاض نسبة السكر بالدم تشير إلى احتمالية الإصابة بأورام البنكرياس.

■العوامل التي تزيد من فرص التعرض لمقاومة الأنسولين :
1_قلة الحركة.
2_الإفراط في تناول السكريات.
3_التدخين.


■مقاومة الأنسولين يمكن التحكم فيها وعلاجها من خلال بعض النصائح:

1_اتباع نظام غذائي صحي يعتمد على الطعام الغني بالألياف،والتركيز على تناول الحبوب الكاملة واللي بتحتاج وقت أطول في الهضم وبالتالي وقت أطول حتى تنتج جلوكوز مما يحفز خلايا البنكرياس على إنتاج الأنسولين بشكل منتظم والحفاظ على نسبة جلوكوز ثابتة بالدم بدون
زيادة.

2_ممارسة الرياضة بشكل منتظم،حيث ان النشاط البدني المستمر يؤدي إلى الاستهلاك المنتظم والمستمر للجلوكوز بالدم واللي بيؤدي بدوره إلى تنظيم عمل البنكرياس والانسولين بشكل كفء،ويساعد على خفض الوزن وخفض نسبة الدهون بالجسم واللي عليها عامل كبير في الإصابة بمقاومة الأنسولين والسكر.

3_التركيز على فيتامين B :

فيتامين B من الفيتامينات اللي بتساهم بشكل كبير في تحويل الدهون لطاقة وبالتالي تقلل من الإصابة بمقاومة الأنسولين،وبيتوافر في أطعمة عديدة مثل الشوفان،الحبوب الكاملة،السبانخ،اللب السوري،اللوز،البطاطس،الفول الأخضر،المشروم.

4_القرفة من المشروبات المهمة اللي بتنظم نسبة السكر بالدم،ويمكن حتى لمرضى السكر تناولها بتساهم في الحفاظ على نسبة السكر مستقرة.

5_الكروميوم  chromium .. من المكملات الغذائية الهامة اللي بتزود حساسية الخلايا للانسولين وبالتالي بتحافظ على نسبة السكر الطبيعية بالدم وكمان بيقلل من الميل الدائم لتناول الكربوهيدرات.

6_فيتامين C :بيساعد على امتصاص الحديد والكروميوم بشكل سريع وبالتالي زيادة حساسية الخلايا للانسولين.

معلومة طبية من IN LAB  برعاية شركة بست لاب للتجهيزات المعملية

لمتابعة مقالات علمية اخري تهمك على الرابط التالي

تابعونا على صفحة شركة بست لاب على الفيس بوك
www.facebook.com/bestlab

Tags:

You Might also Like